Ultimate magazine theme for WordPress.

المغرب حقق خلال 21 عاما الماضية، نتائج إيجابية فعلية في حربه ضد الإرهاب

142
أصداء مغربية / إدريس العاشري

قراءة للوضع الامني والاقتصادي والاجتماعي للمغرب بعد الاحداث الارهابية ل 16 ماي 2003 بعد مرور 21 سنة على الأحداث الإرهابية  التي ذهب ضحيتها أبرياء : ( 45 وفيات و100 إصابات ) بسبب تهور شباب تم استغلالهم من طرف خلايا إرهابية متطرفة تسبح في الماء العكر وتسعى لزعزعة الاستقرار الامني والاقتصادي والاجتماعي في كل بلد ينعم بالاستقرار بما فيهم المغرب ورغم المآسي والحزن والخسارات في الأرواح والاقتصادية التي خلفتها هذه الاحداث الارهابية الإجرامية المتطرفة : لاباس ان نقف عند بعض الدروس الايجابية التي استفاد منها المغرب من الناحية: الامنية .الاقتصادية والاجتماعية التي اربكت كل حسابات اعداء الوحدة الترابية للمملكة المغربية والعدميين في الداخل خدام الاجندات الخارجية .
* من الناحية الامنية: برهنت الأجهزة الامنية المغريية بكل مكوناتها على تفوقها ومهنية اطرها التي سايرت ومازالت تساير التطورات جيو سياسية والأمنية التي تعرفها الاجهزة الأمنية والاستخباراتية الدولية حيث برهنت لدول العالم على حنكتها وقدرتها على التحكم في تعميم الاستقرار الامني والاقتصادي والاجتماعي للمغرب ومنطقة الساحل.
بفضل الكفاءة المهنية والخبرة الامنية استطاعت الأجهزة الامنية والاستخباراتية المغريية بكل مكوناتها أن تكون سندا ومصدر استشارة أمنية استخباراتية لتفكيك خلايا إرهابية متطرفة في مجموعة من دول العالم حيث تم ايقاف حمام دم أبرياء .
* بخصوص التحولات الاقتصادية والاجتماعية التي عرفها المغرب بعد الاحداث الارهابية ل 16 ماي 2003.حقق المغرب عدة إنجازات متعددة في قطاعات متنوعة تنفيذا لحكمة ورؤية استراتيجية هدفها التقدم والاستدامة. حيث تم تعزيز الاستثمارات وتنويع الاقتصاد.
مما جعل المغرب يحقق الاكتفاء الذاتي وتعزيز مكانته الاقتصادية على الساحة الدولية.
* بفضل الإنجازات الايجابية التي حققتها الأجهزة الامنية المغريية في تعميم الاستقرار الامني حقق المغرب عدة إنجازات في مجالات الصحة والتعليم والتكوين والعدالة الاجتماعية والتغطية الصحية.
خير مثال على هذا هو الطريقة والاستراتيجية التي تم بها مواجهة الازمة الصحية كوفيد 19 .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.